الرئيسية / متفرقات / علماء بريطانيون يكشفون أسرارا جديدة عن التحنيط

علماء بريطانيون يكشفون أسرارا جديدة عن التحنيط

تمكن علماء الآثار والمصريات في جامعة مانشستر من اكتشاف أسرار جديدة عن أساليب التحنيط والطقوس الجنائزية في وقت تولي الأسرة الثامنة عشرة للحكم في مصر بعدما تمكنوا من إعادة بناء وجه لمومياء تخص شخصا رفيع المستوى من تلك الأسرة.

ووفق صحيفة انترناشونال بيزنس تايمز، فإن العلماء تمكنوا من إعادة بناء وجه مومياء لشخص مسئول عُرِف بأنه رئيس الاسطبلات في عهد الفرعون تحتموس الثالث منذ نحو 3500 سنة وكان قد توفى بسبب قصور في القلب بين سن 45 و60 ودفن في وادي الملكات ولكن القبر تعرض للسرقة في وقت لاحق فتحطمت جثته وظلت رأسه فقط سليمة.

وأوضحت، اليوم الخميس، أن الرأس مثل اكتشافا كبيرا باعتباره يمثل كيفية تنفيذ الطقوس الجنائزية لأفراد رفيعة المستوى لا ينتمون للأسرة المالكة للنظر في تقنيات التحنيط ومقارنتها بالتقنيات ذاتها مع أفراد العائلة المالكة في نفس التوقيت، حسب روبرت ليونس من جامعة مانشستر البريطانية.

 

 

 

 

شاهد أيضاً

الأحد المقبل.. نادي Lebanese Independent Riders يجدد الأمل بين صفوف المحتاجين عند الاب مجدي علاوي بعمل إنساني ضخم.. فهل من مشارك؟

يستعد نادي Lebanese Independent Riders “سائقي الدراجات النارية (هارلي ديفيدسون)، لتجديد الأمل في نفوس المحتاجين …