الكاتبة جيزال كرمت مبدعين من لبنان وسلمتهم درع ‘ زارعي الاحلام “

received_1048227131865323

وسط حشد كبير من أهل الصحافة والاعلام والوجوه الديبلوماسية والسياسية والفنية والاجتماعية والاعلامية، كرمت الكاتبة جيزال هاشم زرد تسعة فنانين وإعلاميين وأدباء برعاية وزير الثقافة ريمون عريجي ممثلا بمستشاره نصري براكس، تحت عنوان ” روح العيد تدعونا لتكريم زارعي الأحلام ” : الياس الرحباني، مهى سلمى، جان دارك فياض أبو زيد، ميمي فرح، شوشو، ماما عفاف، فؤاد عواد، جوزيف فاخوري وميمي صفير، حيث استقبلتهم شركة OM2 على السجادة الحمراء على مسرح الأوديون في جل الديب، في حضور حشد من الوجوه الفنية والثقافية والفكرية والإعلامية والإجتماعية والمهتمين.

بعد النشيد الوطني قال الإعلامي روبير فرنجية الذي قدم حفل التكريم وعاونته مايلا زرد: “في اليوم الثالث من العام الجديد نعيدكم عسى أن يملأ الفراغ العاطفي في قلوبكم والفراغ الدستوري في وطننا، فنرتاح ونخلص من اليأس والتيئيس ويصير لنا فخامة ورئيس “. أضاف:”لن أرحب بكم بالأسماء فأنتم في بيتكم، عندما اجتمعنا كعائلة نخطط لهذا اليوم واجهتنا مشكلة واحدة حين تساءلت السيدة جيزال هاشم زرد:” من أنا لأكرم، ولماذا أنا سأكرم؟ ” فقلت لها :” جميل أن نتذكر الذين أسسوا من رواد مسرح الذين وضعوا بصمتهم على برنامج وأغنية للأطفال”، وبعد برهة من التفكير قالت:”روح العيد هو الذي يكرم، والوصايا التي حفظناها هي التي ستكرم وليس أنا”.

ثم استعرض أهم المحطات في الحياة الفنية لكل من المكرمين حسب الترتيب الأبجدي لأسمائهم. الكاتبة جيزال هاشم زرد وألقت جيزال كلمة جاء فيها:”يسمى الإنسان الذي يعمل بيديه عاملا، والذي يستعمل يديه وعقله في عمله، صانعا، أما الذي يستعمل يديه وعقله وقلبه فيسمى فنان. إنطلاقا من هذا التعبير إسمحوا لي أن أرحب بكم، في أي مجال كنتم، بالرغم من صعوبة الطقس شرفتمونا وحضوركم يشعرنا بالدفء”. أضافت:” كلمة حق تقال أن فكرة التكريم هي للإعلامي روبير فرنجية وأحببتها لأنها تشبهنا ولكني ترددت عندما تساءلت بيني وبين نفسي: من أنا لأكرم هؤلاء الكبار؟ وعندما اختليت في غرفتي أصلي، تذكرت وصية “أكرم أباك وأمك”. وما من ولد أهم من أهله وتساءلت: من هو أبي؟ من هي أمي؟ من هو أخي؟ من هي أختي ؟ من هي عائلتي ؟ وجاءني الجواب : هو كل من حفظ كلام الرب وعمل فيه : أحبوا بعضكم بعضا، والمكرمون اليوم، عملوا في حقل الحب وأعطونا الكثير ويليق بهم التكريم لأن التكريم هو فعل حب وأنا أحببت”. وختمت: “أوصانا الرب أن نضيء على كل ما هو جميل في الآخر، وأن نخرج الجميل من الآخرين ” خاتمة بتمنياتها للعام الجديد ” أن نمشي معا يدا بيد نحو السلام”.

مستشار وزير الثقافة نصري براكس ونقل المستشار نصري براكس تحية وتقدير الوزير عريجي لجميع المكرمين وقال:” كما الصفحة البيضاء تهيبت بأقلام وريش تبثها خواطرها ومكنوناتها أسطرا وأشكالا، إقتحمتم الطفولة ولونتم أحلام الأطفال وفتحتم آفاقا بكل فن من فنونكم. غرستم في براءتهم قيم الحب والخير والجمال”. أضاف:”أنتم من سحرتم أطفالنا بأعذب نعمة وأنقى صورة وأرقى حركة وأرق إحساس وأعمق معرفة. أنتم الساهرون على الذوق العام الحريصون على تقديس الجمال وبوح الحب منذ الصغر منكم من لم يتوقف عن ممارسة شغفه في إغوائنا بالجمال ومنكم من رحل وغاب عن وجدان جيل أصبح مؤتمنا على مجتمع ووطن يحمل في ذكرياته ولاوعيه من إبداعات أمثالكم وصوركم وحكاياتكم”. وتابع:” ليتنا بقينا في زمانكم أطفالا، زمن أول ألحان نسمعها، وأول مسرحيات نشاهدها، وأول برامج تلفزيونية نتابعها في قصصها، ونتماهى مع أبطالها، ونسافر في قطار أحداثها. لو أن الزمن توقف وبقينا في زمنكم لما كانت حروب ولا عنف ولا امتلأت ساحاتنا بالمآسي. طمرنا صندوق طفولتنا في التراب بأيدينا ووقفنا فوقه تائهين، مشينا في أعمارنا وبقيتم كنزنا الثمين وسرنا الدفين” وختم: “يقول الأخوان رحباني في مسرحية بترا:من يملك الحلم لا أحد يستطيع انتزاعه منه”. وقدمت في الختام الدروع التكريمية للمكرمين أو من مثلهم الذين شكروا الجهة المكرمة على مبادرتها وتخلل الإحتفال أفلاما وثائقية قصيرة عن أهم إبداعات كل منهم.، وبعد الحفل التكريمي عرضت مسرحية ” رستو مريم ” .

“زارعو الأحلام” الذين كرموا هم: الفنان الياس الرحباني تسلّم درع التكريم من الفنانة عبير نعمة .

الإعلامية جان دارك أبو زيد فياض تسلمت درع التكريم من الفنانة مادونا .

المخرج المسرحي كريم دكروب سلّم درع تكريم مؤسس مسرح الدمى للأطفال في لبنان الراحل جوزيف فاخوري لنجليه الممثلة جناح والفنان كفاح فاخوري .

نقيب المحامين أنطونيو هاشم سلّم درع تكريم الفنان الراحل شوشو لنجله الممثل خضر علاء الدين الذي غنّى “ألف ب بوباية”.

الفنان فؤاد عواد تسلّم درع التكريم من الفنان سامي خياط ، وقدم خياط مع نادين ، إبنة عواد ، مشهد كوميدياً مميزاً ورائعاً جعل الجميع يضحكون وصفقوا لها بحرارة.

الإعلامية مها سلمى تسلّمت درع التكريم من الممثل والمخرج موريس معلوف .

مقدمة برامج الأطفال ميمي فرح تسملت درع التكريم من ممثلة مسرح الأطفال ليليان .

أستاذة الباليه والرسامة ميمي صفير تسلمت درع التكريم من الممثلين أميّة وشربل لحود .

الكاتبة جيزيل هاشم زرد قدمت درع التكريم لـ ماما عفاف سنو جلول .

received_1048191121868924

received_1048191295202240

received_1048191385202231

received_1048227195198650

received_1048227091865327

received_1048227228531980

received_1048227338531969

received_1048191318535571

received_1048191205202249

received_1048191345202235

received_1048191265202243

received_1048191055202264

received_1048190845202285

received_1048190825202287

received_1048190761868960

received_1048190885202281

received_1048191101868926

received_1048226925198677

شاهد أيضاً

سامح توما يسافر إلى عاصمة لبنان من أجل تصوير مشاهده في مسلسل “بيوت على ورق”

يشارك الفنان الشاب سامح توما فى مسلسل “بيوت من ورق” بطولة النجمة سوزان نجم الدين …