ابن جون كينيدي ومارلين مونور يخرق امن اوباما!

56864Image1

أوقف الشرطة الأميركية رجلاً في واشنطن بعدما خطط لخطف أحد كلاب عائلة الرئيس باراك أوباما.
الرجل الذي بدا مشوشاً، قال للشرطة إنه ابن جون كينيدي ومارلين مونور واسمه يسوع المسيح. وقد عثر في سيارته على بندقيتين وأكثر من 300 رصاصة، ووجهت إليه تهمة حيازة أسلحة غير مسجلة لدى السلطات.
وأوقف سكوت ستوكيرت (49 عاماً)، في أحد فنادق العاصمة الفدرالية، من قبل جهاز “سيكريت سيرفيس” المعني بحماية الرئيس الأميركي، على ما ذكرت محطة “ان بي سي” التلفزيونية بعدما تبلغ من فرع الجهاز في مينيسوتا بنوايا الرجل.
وقال جهاز حماية أوباما إن الرجل أراد خطف الكلب “بو” وهو الأقدم بين كلبي العائلة الرئاسية.
ومثل الرجل يوم الخميس أمام محكمة في واشنطن، وافرج قاض عنه يوم الجمعة بشروط ولا سيما عدم الاقتراب من البيت الابيض أو مبنى الكابيتول.

شاهد أيضاً

النجم المغربي محمد عدلي يبدع في أداء ”يادنيا”

أصدر نجم الراي المغربي عدلي ، مؤخرًا ، على قناته الرسمية على موقع يوتيوب وعلى …