الرئيسية / الدكتور محمد أنشاصي يكشف عن سرّ تميّز إبتسامة “أنشاصي سمايل وسي بيلا”

الدكتور محمد أنشاصي يكشف عن سرّ تميّز إبتسامة “أنشاصي سمايل وسي بيلا”

معظم الناس يحلمون بتلك الإبتسامة البيضاء اللؤلؤية، المتناسقة مع بعضها البعض، ويتساءلون ان كان بإمكانهم استبدال سنوات من تلّون أسنانهم، بأسنان أكثر بياضاً ونضارة لتزيدهم ثقة بالنفس وبالمظهر، وأيضاً فرصة لبعضهم ليظهروا أصغر سناً و أكثر صحة.

من هنا ظهرت إبتسامة “أنشاصي سمايل وسي بيلا” لمبتكرها صاحب الأنامل الذهبية الدكتور محمد أنشاصي، الذي أحدث بصمة فارقة في رسم الإبتسامات المشرقة على وجوه زبائنه.
بمنتهى الدّقة والذوق الرفيع، تميّز بخبرته النابضة بالثقة وأصبح منارة يقتدي بها الجميع.

تتميز إبتسامة “أنشاصي سمايل وسي بيلا” كونها تظهر طبيعية وتفوق الطبيعية بجمالها وبريقها. وهي عبارة عن قشرة خزفية رقيقة جدا تلصق على جدار السن الخارجي، بدون حفّ الأسنان في معظم الحالات وبدون تخدير، ومن خلالها يمكن أن يحصل المريض على أسنان لؤلؤية لامعة، كما انها تعالج الفراغات الخفيفة ما بين الأسنان، وتمنع دخول الجراثيم والترسبات التي قد تؤدي الى تلف الأسنان وإلتهاب اللثة، وتغيّر لون الأسنان للون الأبيض الطبيعي، هذا الى جانب إعادة تشكيل الأسنان وتصميم الأبتسامة وتجميلها، كل هذا في جلستين فقط. في حين، يضمن الدكتور محمد انشاصي صلاحية هذه القشرة الخزفية من 5 الى 15 سنة.

وعن طريقة تطبيق هذه القشرة على الأسنان، يقول الدكتور أنشاصي أنه يطبقها بحسب المعايير الجمالية للزبون، ويتبع تقنية صحية للغاية وجميلة في الوقت عينه، إذ أنه يقوم برسم إبتسامة المريض بطريقة تتناسق مع شكل وجهه وملامحه، ويختار لون القشرة التي تتناسب مع لون بشرة المريض وعيونه، فتأتي الإبتسامة متناسقة بشكل حرفي مع إطلالته، لذا تختلف طريقة التطبيق بين مريض وآخر، ولكل منهم إبتسامته الخاصة.

يمكنكم زيارة حساب الدكتور محمد أنشاصي للإطلاع على أروع نتائج “أنشاصي سمايل وسي بيلا”:

شاهد أيضاً

مواقع التواصل الاجتماعي و تشكيل الرأي العام… مع الخبير التقني ابراهيم محمد

تستحوذ مواقع التواصل الاجتماعي بما تلعبه من ادوار جوهرية ملموسة في تشكيل الرأي العام على …