الرئيسية / مواقع التواصل والعلاقات العامة.. احمد شحاده يوضح كيف تنهض الشركات؟

مواقع التواصل والعلاقات العامة.. احمد شحاده يوضح كيف تنهض الشركات؟

مواقع التواصل والعلاقات العامة.. احمد شحاده يوضح كيف تنهض الشركات؟
تظل مواقع التواصل الاجتماعي هي الطريق الأمثل لجميع الشركات، وفي ظل ما تشهده هذه المواقع من تطورات كبيرة يومًا تلو الآخر، أصبحت الحاجة إلى استخدام المنصات الرقمية المنتشرة على شبكة الإنترنت من الضروريات المُلحة في مجال العلاقات العامة؛ لمساهمتها الفعالة في الوصول للهدف الذي تسعى إليه الشركات أو المؤسسات التجارية.
في هذا الصدد نطرح سؤالًا مهمًا: هل هناك دور فعال يُمكن أن تؤديه مواقع التواصل في عملية الاتصال بين الشركات والعملاء؟ في حقيقة الأمر لمواقع التواصل دورٌ كبير في ذلك؛ فهي تتولى تنظيم وتسهيل عملية الاتصال، بل تُساهم بشكل قوي وفعال في تكوين الصورة الذهنية للشركة عند العملاء.
ومع اتساع دائرة المنصات الرقمية والدور المحوري الذي تؤديه في مجال الاتصال والعلاقات العامة، باتت عملية إدارة السمعة للشركات على شبكة الإنترنت تقع على عاتق مسؤولي العلاقات العامة والتسويق والاتصال داخل الشركات؛ وذلك لأن تلك المنصات تُتيح إمكانية إجراء حوار فعال حول مختلف الموضوعات؛ ومنها المنتجات والشركات، ليس هذا فحسب، بل لطبيعة سرعتها الفائقة التي تجعل المستهلك يُعبّر عن رأيه بكل أريحية حول منتج ما بعد تجربته بدقائق أو حتى أثناء التجربة، إذن لماذا تفشل بعض الشركات (وخاصة الشركات الصغيرة) في استخدام شبكات التواصل للعلاقات العامة؟ بطبيعة الحال لا يمكن تحسين ذلك بشكل كبير إلا من خلال التواجد المباشر والفعال على المنصات الرقمية، وهو ما سنوضحه في هذا المقال.

شاهد أيضاً

سيدة الأعمال جيلان مملوك تسلط الضوء على الإنعكاسات الإيجابية للمتاجر الإلكترونية

تُعتبر المتاجر الإلكترونية من افضل الخيارات المتاحة في مجال التسوق خلال وقتنا الحالي، حيث بات …