الرئيسية / تعرف على خمس أساليب سهلة وبسيطة ستغير نمط حياتك في 24 ساعة مع ليان فرحات

تعرف على خمس أساليب سهلة وبسيطة ستغير نمط حياتك في 24 ساعة مع ليان فرحات

كثر الحديث عن نمط الحياة اليومي الذي ينتهجه الشخص ومدى تأثيره على صحته. وبما أن العادات اليومية هي قرار شخصي وهو أمر قابل للتعديل، فإن قرار الحفاظ على الصحة الجسدية والعقلية قرار يعتمد اتخاذه على مدى اهتمام الفرد بذاته. وبهدف مساعدة الناس على تغيير نمط حياتهم بفترة زمنية لا تتجاوز الأربعة وعشرين ساعة، تقدم أخصائية التغذية وlifestyle influencer المعروفة ليان فرحات خمس أساليب تساعد على تغيير نمط حياة كل شخص الى الأفضل.

 

يمكننا تغيير نمط حياتنا وعاداتنا بشكل هادف لنعيش حياة أكثر إنتاجية وسعادة. فيمكن لأصغر التغيرات أن تؤثر في نمط حياتنا بشكل إيجابي وملحوظ. فتأكد أخصائية التغذية وlifestyle influencer ليان فرحات أنه يمكن لأي شخص تغيير نمط حياته في 24 ساعة فقط باتباع خمس أساليب سهلة وبسيطة.

البدء في العمل والانضباط به:

لتحقيق أي هدف كان، فإن العامل الرئيسي هو الانضباط وليس التحفيز. في حين أن الدافع والطموح أيضا من الدوافع التي تساعد في المثابرة لتحقيق الأهداف، إلا أنهم لا يضمنون استمراريتنا في العمل. يعد وضع أهداف كبيرة أمرًا سهلاً، ومع ذلك، فإن خيبة الأمل تأتي أيضًا بسرعة إلى حد ما. لذلك يجب علينا اتخاذ الخيارات الصحيحة باستمرار في مناطق أصغر في حياتنا اليومية.

أيجاد طرق للتسلية في أبسط الأشياء:

للحصول على حياة يومية أكثر سعادة، يجب تقدير ما هو موجود بالفعل لدى الشخص بدلا من السعي دائما لاكتساب المزيد. من خلال تحويل طريقة تفكيرنا من الرغبة في المزيد إلى تقدير ما هو موجود بالفعل، سنلاحظ أننا نعيش أفضل حياة. بالإضافة الى ذلك، يجب أن نعتاد على إعطاء أبسط أساليب الفرح في حياتنا اليومية مزيدًا من الاهتمام والتقدير، فذلك لن يغير فقط الطريقة التي ننظر بها إلى نمط حياتنا الحالي، بل سيكون لدينا تأثير طويل الأمد على صحتنا العقلية.

التركيز على الجانب الإيجابي من حياتنا:

قد لا يكون الشعور بالتفاؤل والبهجة دائمًا أمرًا افتراضيًا أثناء تواجدنا في خضم يوم مزدحم، ومع ذلك، يمكن أن يجعل يومنا هذا يمضي بشكل أسرع وممتع أكثر. في حين أن الصحة البدنية مهمة، لا يمكن التغاضي عن الصحة العقلية أيضًا. أحيانا، الاستفادة من أوقات الفراغ بشكل صحيح (قراءة كتاب، مشاهدة فيلم تثقيفي…) يعطينا أفكارا عبقرية غير متوقعة تحسن من مزاجنا.

اتباع خيارات يومية تحسن من حالتنا الصحية والجسدية والعقلية مثل:

تناول الطعام الصحي مع شرب الكثير من الماء

هناك قاعدة بسيطة مفادها أن ماذا وكيف نأكل يتناسب طرديا مع صحتنا. ستساعدنا عادة تناول الطعام الصحي بشكل منتظم على الحفاظ على صحة جيدة وخالية من الأمراض. بالإضافة الى أهمية النظام الغذائي الصحي، يعتبر الماء روح أجسادنا، وشرب الكمية المطلوبة من الماء ضروري لكل خلية ونسيج وعضو في جسمنا. يعتبر شرب الماء دائمًا خيارًا جيدًا بدلاً من شرب المشروبات الأخرى.

ممارسة التمارين الرياضية اليومية مع الحصول على نوم عميق وكافي

قد تكون ممارسة التمارين الرياضية متعة للبعض، وقد تكون عادة وروتين يومي للبعض الآخر، نتفق جميعاً على أهمية التمارين الرياضية لصحة الجسم والصحة النفسية بدورها في تقليل التوتر والإجهاد النفسي، لذلك يجب تخصيص 45 دقيقة يوميا للممارسة الرياضة. أما بالنسبة الى النوم، فهو يساعد في الحفاظ على استقرار الجسم والعقل. يساعد النوم على استعادة الوظيفة الطبيعية للجسم واستعادة الجهاز العصبي. يمكن أن تظهر قلة النوم أعراضًا مثل النعاس والتعب وفقدان التركيز، مما يؤثر بشكل مباشر على نمط حياتنا.

تغيير أسلوب التفكير:

التغيير يبدأ باتخاذ “قرار”. على الفرد منا أن يتخذ قرارا جديا في تغيير نمط حياته، فان لم يفعل ذلك لن يتخطى ما هو عليه. ويجب عليه أيضا أن يدرك دائما انه عندما يغير أسلوب تفكيره، تلقائيا ستتحسن حياته اليومية.

 

 

شاهد أيضاً

رشا عبد الرضا… أول شخصية عربية تصل إلى 114 مليون مشاهدة عبر انستغرام

خطفت مدونة الديكور رشا عبد الرضا الأضواء عبر مواقع التواصل الإجتماعي في الأسابيع الأخيرة، و …