الرئيسية / الناشط راشد الأسود: وجود الهواتف الذكية مع الأطفال أصبح أمراً واقعياً

الناشط راشد الأسود: وجود الهواتف الذكية مع الأطفال أصبح أمراً واقعياً

أشار الناشط راشد الأسود في تصريحٍ خاص أن وجود الهواتف الذكية مع الأطفال أصبح أمرا واقعا لا يمكن تغييره، حيث ليس بالإمكان سوى تحديد الإيجابيات والمنافع والحث على اتباعها، وتحديد السلبيات والأضرار والتحذير منها.

 

و أضاف الناشط القطري أن التحذير لا يكفي حتى، بل يجب اللجوء إلى الحماية، فالإيجابيات هي أن تبقى مع الأولاد بغية التواصل في حال غيابهم عن المنزل، إضافةً إلى توفير شبكة من المعلومات الشاملة على مدار الأربع والعشرين ساعة، تأمين الانفتاح على عوالم وحضارات كثيرة و المساعدة على التعلم والتثقيف، فكل هذه الإيجابيات مهمة وضرورية ويجب التعظيم من شأنها.

 

من جهةٍ أخرى، لفت الأسود إلى سلبيات الهواتف الذكية، موضحاً أنه و بحسب كثير من المتخصصين فهي تتجسد بالإدمان بعد الإستخدام لساعات طويلة، تحفيز الغضب و السلوك العدواني، التسبب في اضطراب النوم و السمنة، إثارة القلق الاجتماعي و التغيير من سلوكيات الأطفال عند تصفح أي مواقع مخلة أو ألعاب خطرة وهنا يأتي دور الرقابة صارمة.

 

“الهواتف الذكية مع الأطفال ضرورة عصرية و لكن برقابة”، شعارٌ صغير يلخص نظرة الناشط راشد الأسود لموضوعٍ شغل العالم على مدى العقود الماضية بعد الثورة التكنولوجية التاريخية التي غيرت من معالم الحياة اليومية للإنسان على كافة المستويات.

شاهد أيضاً

ميزون سليم متري حاضراً في حفل عيد ميلاد الدكتور هراتش سغبزريان

أُقيم يوم السبت ١ أكتوبر حفلٌ ضخم لإحياء عيد ميلاد دكتور التجميل المعروف هراتش سغبزريان، …