الرئيسية / فن ومشاهير / الراقصة داليدا: من الرقص إلى الديانة البوذية!

الراقصة داليدا: من الرقص إلى الديانة البوذية!

بعد غيابها لفترة قصيرة، تعود الراقصة داليدا إلى الساحة اللبنانية وقد شوهدت عدة مرات تمارس اليوغا والتأمل. كما أن من يتابعها على مواقع التواصل الاجتماعي يجدها غالباً ما تشارك متابعيها بأقوال للبوذا وتظهر جانبها الروحاني. فهل صحيح أنها ستعتنق الديانة البوذية؟
داليدا، التي ولدت لأب مسلم وأم مسيحية كانت منفتحة منذ الصغر على مختلف الأديان وكانت تزور الكنائس دائماً، وتربطها بالسيدة العذراء علاقة قوية وتعتبرها مخلصتها خاصةً وأنها خلصتها من محاولة انتحار.
وبحديث معها قالت داليدا أن حياتها لم تكن سهلة بتاتاً بل محفوفة بالصعاب، وقد وجدت بالإيمان سبيلاً للتخلص من المأساة التي عاشتها. ومن هنا فهي تحب أن تنشر تعاليم الديانة البوذية القائمة على المحبة، كما أنها وتحلم أن تزور البلدان التي تعتنق هذه الديانة كرحلة إلى السلام الذي لم تجده في حياتها.

شاهد أيضاً

تفاصيل المهرجان المغاربي للفيلم بوجدة المغربية

تواصل اللجنة التحضيرية للمهرجان المغاربي للفيلم بوجدة، وضع آخر الترتيبات واللمسات على النسخة الحادية عشر …