احذروا هذا النصاب و شريكته..

هي ظاهرة ليست بجديدة تتعلق بمتعهدي الحفلات وحيلهم على الفنانين لجمع المال و الاستفادة منهم مقابل لا شيء. اسم جديد يسيطر على سوق الفن “سمحت لنفسي أن أسميه سوق الفن لانه عندما نغرق في معمعة التنصيب و الاحتيال أصبحنا في سوق الفن و ليس عالم الفن”..مارسيل ليشع صاحب شركة ليشع برودكشن حسب قوله و لكن بعد الاستفسار عن هوية هذه الشركة و التواصل مع بعض الفنانين الذين وقعوا ضحية هذا الذي يعتبر نفسه متعهد اكتشفنا انه يعيش حالة نفسية و مرضية حيث لا يوجد شركة و لا يمت للمتعهدين بصلة هو فقط يتواجد مكان وجود الفنانين و يأخذ صور و فيديوهات له معهم ليبرزهم على مواقع التواصل الاجتماعي و بعدها ينسب هذه الحفلات لاسمه و لاسم شركته الوهمية ..و لم يكتفي بذلك على العكس أكمل احتياله عن طريق ادارة الأعمال باغراء نسبة كبيرة من الشباب و البنات لدخولهم عالم الفن و اقحامهم بدفع مبالغ من المال له مقابل كلمات و الحان و فيديو كليب و بعدها يختفى عن الأنظار. ما زال حتى الان مكمّل في مسيرته الاحتيالية و لكن بمشاركة فتاة سورية الاصل تدعى “رهف عطية” الموجودة بطريقة غير شرعية الى الاراضي اللبنانية و بدأوا بزيارة مجموعة من الفنانين منهم الفنان هشام الحج و الفنان علي الديك و الفنان ربيع الاسمر و غيرهم… مارسيل الياس ليشع ما زال موجود باحتياله و تنصيبه و “على عينك يا تاجر” لماذ؟ و من المسؤول؟ و هل يحق لنا أن نحاسب أحد أو نلقي اللوم على أحد؟ … لا أعرف و لكن كل ما يسعنا قوله “احذروا هذا المدعي”…

شاهد أيضاً

الأحد المقبل.. نادي Lebanese Independent Riders يجدد الأمل بين صفوف المحتاجين عند الاب مجدي علاوي بعمل إنساني ضخم.. فهل من مشارك؟

يستعد نادي Lebanese Independent Riders “سائقي الدراجات النارية (هارلي ديفيدسون)، لتجديد الأمل في نفوس المحتاجين …