قبل أن يودع جمهوره “مايك ماسي” يطلق البومه وسط محبيه.

قبل أن يودّع جمهوره خلال حفلات الصيف، حرص الفنان مايك ماسي ان يلتقي بمحبيه عن قرب خلال حفل توقيع ألبومه الجديد الذي يحمل عنوان “Le délire “، في متجر فيرجين ميغا ستورز في وسط المدينة، بحضور حشد من الصحافة. ولهذا اللقاء أهمية بالغة لأنّ ماسي قد يغيب عن جمهورة في لبنان لمدّة سنة و نصف تقريباً، أي فترة عرض المسرحية الغنائية التي يجسد فيها دور البطولة «Jésus de Nazareth à Jerusalem».

و يضمّ ألبوم ماسي خمسة أغاني أربعة منها باللغة الفرنسية وواحدة باللغة العربية و هي إقتباس عن أغنية الفنان العالمي جاك بريل “Ne me quitte pas”. وتجدر الإشارة إلى أن جميع أغاني الألبوم من كلمات الشاعر نعمة مخيبر وألحان وتوزيع مايك ماسي وتمّ تسجيلها في بلجيكا لأنّ ماسي مزج بين موسيقى ال Jazz مع الموسيقى الشرقية.

الألبوم يعتبر بمثابة نقلة نوعية للفنان مايك ماسي، بمحاولة منه لنقل الموسيقى الشرقية واللهجة اللبنانية إلى الغرب من خلال أغانيه و خصوصاً الأغنية المقتبسة عن أغنية بريل. وسبق أن صرّح ماسي أن ألبومه تربّع في المرتية الاولى بالاسواق الرقمية في سويسرا وفي المرتبة الثالثة في فرنسا من ناحية الألبوم الاكثر إستماعاً ومبيعاً،إضافة الى أنّه دخل ال chart في اليونان وأميركا، كما سمح لماسي بدخول الأسواق الأوروبية و بالتالي نقل الصورة الأجمل عن وطنه.

و الجدير ذكره بالعودة إلى المسرحية الغنائية «Jésus de Nazareth à Jerusalem»، والتي يلعب فيها ماسي دور البطولة و يجسّد فيها شخص السيد المسيح، أنّ الإختيار وقع على الفنان اللبناني بعد أن أعجب الفنان الفرنسي Pascal Obispo بصوته واتّفق مع المخرج العالمي Christophe Barratier وشركة “Sony Music” على أن يلعب هو(أيّ ماسي) دور البطولة في المسرحية.

هذا العمل المسرحي سمح لماسي بالدخول إلى مسارح باريس العالمية بكلّ ثقة ، ليرسم بذلك لنفسه طريقاً إلى العالمية،على أن تنطلق عروض المسرحية الغنائية من على خشبة مسرح “Palais des Sports” في 17 تشرين الثاني من العام 2017، ليتواصل عرضها على المسارح الفرنسية والأوروبية و العالمية في العام 2018

شاهد أيضاً

ملكة جمال البلديات السابقة بشرى جرجس تبهر الحضور بإطلالتها خلال تسليمها التاج للملكة الجديدة

خطفت ملكة جمال البلديات السابقة “بشرى جرجس” من عدبل عكار،  الأنظار في حفل تتويج ملكة …